الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلتسجيل الدخولدخولالدخول

شاطر | 
 

 قصة رزدنت إيفل الكاملة!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mohammed Alnmr
べ㊚المدير ㊚べ
べ㊚المدير ㊚べ
avatar

رقم العضويه : 1
تاريخ تسجيلـﮯ : 09/12/2009
مُشـآركآتـﮯ ♥ : 232
الجنس |~ : ذكر
نقاط : 1563
مزاجي ♥ :

مُساهمةموضوع: قصة رزدنت إيفل الكاملة!!    الأربعاء يوليو 07, 2010 6:01 am

العديد من محبي رزدنت إيفل يجهلون القصة (وهي من
أهم عوامل نجاح اللعبة وخاصةً الجزء الثاني منها) ولايتابعونها بوضوح، أو
انها قد تعقدت عليهم، ولم يعد بالإمكان متابعتها


بدأت كل الأحداث عندما سجلت جرائم غامضة في المناطق المحيطة بـ"راكون ستي"،
وخاصة في القريبة من قصر يقع على أطرافها.
بعد تزايد عدد الجرائم، ومشاهدة عدد من السكان لكلاب غريبة المنظر، قررت
وحدة خاصة في شرطة المدينة وإسمها "S.T.A.R.S" أرسال فريق "ألفا" وهو متخصص
في مثل هذه العمليات، لكن، تنقطع الأخبار مع الفريق بشكل غامض (ويقال بأن
Resident Evil: Zero سيغطي ماحدث لهذا الفريق)، مما يستدعي إرسال فريق دعم
وبحث وهو فريق "برافو" الذي يضم ستة أعضاء، القائد "ألبرت وسكر" والطيار
"براد" والمخضرم "بيري برتون" و"جوزيف" وبطلينا "كرس ردفيلد" و"جل
فالانتاين"، في بداية المهمة يقتل "جوزيف" من قبل الكلاب الممسوخة التي
تفاجئهم خارج القصر، وبسبب هروب "براد" مع المروحية، لا يبقى حل آخر غير
الإلتجاء لداخله، ولكنهم لا يعرفون بأنهم توجهوا نحو الأسوأ.
وتدور أحداث مرعبة لهم هناك، فيختفي أعضاء الفريق، ويتفاجئون بمخلوقات لم
يسمعوا عنها في الأحلام، ولكن في النهاية، يتفاجئون بما هو أسوأ أكثر،
قائدهم هو عميل لشركة "أمبريلا" ويحاول قتلهم كلهم، بمن فيهم الناجين من
الفريق الأول، فهو من أوائل المشرفين على العلماء الذين كانوا يعملون على
مشروع سري لصناعة سلاح أحيائي (بايلوجي) إسمه الـ"T-Virus"، لكن سرعان ما
يحدث تسرب في المشروع وينتشر بسرعة البرق، وتضطر الشركة الشريرة إلى منع
العلماء من المغادرة، فيتسبب ذلك بإصابة كل كائن حي موجود في القصر، من ناس
وحيوانات وحشرات ونباتات.
ومن لعب هذا الجزء يلاحظ بأن العديد من أسلحة الشركة انضمت إلى "وسكر" لقتل
كل من يحاول الهرب ومن أبرزهم "الهانتر" (الأخضر ذو المخالب)، ولكن يبدو
ان العميل الذي خان من قبل، ليس من الصعب عليه أن يعيد الكرة وخاصة مع هذه
الشركة الشريرة، حيث اتضح انه فعل كل ما فعل لمصلحته الخاصة، وهدفه هو
السيطرة على سلاح الشركة السري "التايرنت"، وهو وحش قاتل.
ينقلب السحر على الساحر ويقتل هذا الوحش صاحبه، ويحاول قتل أبطالنا، ولكن
سرعان ما يُهدد مبنى "أمبريلا" بانفجار (حضرته الشركة للطوارئ ليقضي على كل
الأدلة)، وبرغم ذلك ينجح أبطالنا بالهروب (الطيار "براد" ومعه "كرس" و"جل"
و"بيري") والقضاء على الـ"تايرنت".
يحاولون الآن تحذير المدينة لكن لا يصدقهم أحد حتى زملائهم الشرطة، مما دفع
بـ"كرس" لليأس منهم والسفر إلى مقر "أمبريلا" الرئيسي في أوروبا بحثاً عن
أدلة.
لكن وبعد أسابيع من سفره، تكتشف "جل" ان الكابوس يعيد نفسه، فالمخلوقات
عادت من جديد، والكل يصاب بالمرض مرة أخرى، فتجاهد للهروب مرة أخرى،
وخصوصاً بعد إختفاء "بيري" وسط كل هذه الفوضى، لتتفاجأ بخطر أكبر، لكن وقبل
الكشف عما حدث لها، دعونا نستعرف كيف ومن بدأ هذه الكارثة.







من المستحيل طبعاً أن تخطئ هكذا شركة
عملاقة مرتين، ومثل هكذا خطأين فادحين، لكن في الحقيقة، ان سبب الكارثة هو
الخيانة (من جديد؟ وماذا نتوقع من عالم أسود كهذا العالم)، فأحد أبرز علماء
"أمبريلا" واسمه "جون برتن" قام بالإحتفاظ بعينات من الـ"G-Virus" (المطور
عن الـ"T-Virus" والأكثر فتكاً منه)، ولكن وفي محاولة لإسترداده من قبل
جنود الشركة الشيطانية، يصاب العالم إصابة قاتلة، وبما انه ميت لامحالة،
وفي نيته استرداد الفايروس بأي ثمن، يقوم بحقن نفسه بعينة لم ينتبه إليها
الجنود في ظل استعجالهم على الهرب، فتحوله هذه الحقنة إلى وحش قاتل (ولم
يتحول إلى زومبي لأنه أخذ عشرات أضعاف ما تعرض له المواطنين العاديين)،
وفعلاً، ينجح في قتلهم واسترداد الفايروس وأكله كله، ولكن ما سبب الكارثة
بالمدينة النكوبة، هو البقايا من الفايروس الذي تسرب إلى المجاري بفعل هذه
الأحداث، وبسبب الجرذان، نقلت العدوى إلى كل كائن حي، والذين أصبحوا من
نعرفهم باللاميتين (الزومبية) أكلة لحوم البشر، والذين بدورهم قضوا على كل
من نجا من الكارثة من ناس وشرطة ومرتزقة، ولكن لحظة، من هم المرتزقة؟.
المرتزقة -كما تعلمون- هم عادة جنود سابقون جاهزون لأداء أي مهام حربية
مقابل المال، وقد قامت "أمبريلا" باستئجار فرقة منهم حتى ينقذوا الناس
الأحياء القلائل الذين بقوا، الشركة أصبحت طيبة فجأة، غرييييييب، طبعاً
غريب، لأن الأمر عكس ذلك، فالشركة قد أرسلتهم فقط حتى يجلبوا آخر عينات
الفايروس المتبقية في المدينة، وعميلهم قائد المرتزقة "نيقولاي" هو الوحيد
الذي يعرف ذلك، والذي سيقوم أيضاً بتصفية من تبقى على قيد الحياة بمن فيهم
زملائه.
هنا نعود إلى "جل فالانتاين" -التي هي من الناجين القلائل- وماذا حدث لها،
فبعد قليل من محاولتها الهرب، تلتقي بالطيار "براد" المذعور كعادته، ويتكلم
عن "شئ" يحاول القضاء على أفراد وحدة "ستارز" بطريقة مرتبكة وغير مفهومة،
ويهرب فجأة قاصداً مركز الشرطة، فتلحقه "جل" محاولةً تهدئته، ولكن كلامه
كان صحيحاً.
الشركة الشريرة لم تكتفي بالدمار الذي عملته الزومبيات والمخلوقات المنتشرة
بسبب خطأها القاتل، بل ولكي تضمن سلامة ماتبقى من العينات، وأيضاً عدم
نجاة أحد ممن شهد ما حدث، عمدت إلى إرسال عملاء لها، المجموعة الأولى وهم
"نيقولاي" و"إدا وونك" والسلاح البيولوجي "Mr.X" (الأصلع) المكلفين بإحضار
ما تبقى من العينات (وطبعاً لاأحد منهم له علاقة بالآخر)، والمجموعة
الثانية وهم العديد من المخلوقات وأهمها الـ"هانتر" والـ"لكر" (الأحمر
الزاحف)، ولضمان عدم هروب أحد من "ستارز" أرسلت "أمبريلا" ماكان "براد
يتكلم عنه، السلاح النهائي الـ"نمسس"، ما يجعله أخطر من سابقيه بمئات
الأضعاف، هو ميزاته المتعددة، فبالإضافة إلى كونه قوياً وحاملاً للمرض
القاتل، يستطيع أيضاً حمل قاذفة وإستعمالها بكفاءة، وأيضاً التحرك بسرعة
لاتناسب ضخامته، وأخيراً امتلاكه ذكاءاً يفوق ذكاء كل ماصنعته "أمبريلا"
سابقاً.
نعود مرة أخرى إلى "جل"، التي حاولت اللحاق
بـ"براد"، آخر من تبقى من "ستارز" (من الذين تعرفهم على الأقل)، لكن "نمسس"
يكون أسرع منها، ويقضي عليه بالقرب من بوابة المركز، وتبدأ المغامرة،
فتجوب المدينة بحثاً عن أحياء من جهة، وهرباً من "نمسس" من جهة أخرى.
وفي نقطة من النقاط تلتقي الأمريكي الجنوبي "كارلوس"، والذي بدوره يعرفها
على زميليه "ميخائيل" الذي أصيب إصابة بالغة، و......"نيقولاي"، وهؤلاء هم
كل من تبقى من فرقة المرتزقة، وبانضمام "جل" لهم، أصبح هدفهم الآن الخروج
من المدينة بأي ثمن، ولكن يقبض الـ"نمسس" على "جل" بعد معركة حامية معه
ويحقنها بالفايروس، قبل أن يأتي "كارلوس" ليخلصها منه "مؤقتاً".
ولكن لكي ينقذها حقا، عليه أن يحضر الترياق، وهو موجود في مستشفىً قريب،
فيذهب البطل مسرعاً، ويكتشف هناك قبل الكل، بأن قائده هو خائن وعميل
للشركة، عند مشاهدته وهو يقتل أحد المرتزقة الذين كانوا لازالوا أحياءاً،
ومن ثم محاولته قتله بتفجير المستشفى، لكن "كارلوس" يهرب في آخر لحظة،
ويسبب له الإنفجار إغماءاً، ليغمى على الإثنين "جل" و"كارلوس" بسبب الأحداث
والتعب في ليلة عاصفة كهذه.















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sp8cl.yoo7.com
 
قصة رزدنت إيفل الكاملة!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــنـــتـــديـــاتــ برقة :: قـسـم الالـكـترونـي :: قسم Modern Games :: منتديات رزدنت إيفيل Resident Evil :: الموضيع المميزه لمنتدى رزدنت إيفيل Resident Evil-
انتقل الى: